طالب المعرفة
أهلا وسهلا ومرحبا بكم في منتدى طالب المعرفة
ـ منتدى التعليم الثانوي ـ
تفضل بالدخول


ثانوية الشهيد بن دوحة بوعلام للتعليم الثانوي
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مقالة : قارن بين العلوم الإنسانية والعلوم المعيارية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
طالب العلم
Admin


عدد المساهمات : 425
تاريخ التسجيل : 21/10/2013
العمر : 31
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: مقالة : قارن بين العلوم الإنسانية والعلوم المعيارية   الأربعاء نوفمبر 27, 2013 10:12 pm

قارن بين العلوم الإنسانية والعلوم المعيارية
طرح المشكلة :
احتمال وجود تشابه بين طرفين مختلفين:
إذا كان العلم هو منظومة من المعرف التي يعتمد تحصيلها على المنهج العملي دون سواه ؛ فإنه أنواع وأصنافه ، ولعل أبرز أصنافه نجد العلوم الإنسانية والمعيارية ، فما أوجه الاختلاف بينهما ؟
محاولة حل المشكلة :
أوجه الاختلاف :
للوهلة الأولى يظهر الاختلاف جليا بين العلوم الإنسانية ، والعلوم المعيارية (من حيث الاهتمام) ؛ حيث تهتم العلوم الإنسانية بالإنسان من حيث كونه ظاهرة معنوية ، أو كما يقول (جميل صليبا) : " العلوم الإنسانية : يطلق هذا الاصطلاح على العلوم المسماة معنوية ، وهي التي تبحث في أحول الناس ، وسلوكهم أفرادا كانوا أو جماعات " ، ومن هنا كانت العلوم الإنسانية علوما تدرس الفرد البشري من حيث كونه كائن يتألم ويأمل ،يتكلم ويرغب ، يهوى ويكره ، يفرح ويحزن وهو السلوك الذي نجده من اهتمامات "علم النفس" ، كما انه فرد لا يستطيع أن يعيش بمعزل عن المجتمع ، أو كما يقول الفيلسوف اليوناني (أرسطو) : " الإنسان مدني بالطبع " ، وهو في هذا المجتمع يؤثر ويتأثر فيصدر سلوكات من اهتمامات "علم الاجتماع" ، كما انه يترك وراءه حوادث من مهمة "علم التاريخ"في استرجاعها ، واعتبارا لهذا أكد الدارسون والمختصون آن هذه العلوم تهتم بما هو واقع ، وما هو كائن ، إذ تدرس الوضع النفسي ، التاريخي ، والوضع الاجتماعي بينما العلوم المعيارية فسميت كذلك لأنها تحدد معايير السلوكات ، والأعمال ، وتهتم بالقيم قال (جميل صليبا) : " إن العلوم المعيارية هي العلوم المؤلفة من أحكام إنشائية ، أي أحكام قيم أو تقويم خاضعة للنقد " واعتبارا لذلك ارتبطت بما ينبغي أن يكون وهو الأمر الذي جعل أصحاب الاختصاص يقولون : " أنها تحمل الأماني " والأماني ليست حالية بل هي مستقبلية واضرب مثلا على ذلك : "علم المنطق" الذي معياره الحق ، إذ يبحث فيما ينبغي أن يكون عليه التفكير السليم ، و"علم الأخلاق" معياره الخير والشر محدد لقواعد السلوك البشري ، و"علم الجمال" معياره الحسن والقبح ، واضعا المعايير التي تجعل العمل الفني مقبولا ،وفي إطار هذا العلم الأخير يقول (جون ديوي) : " علم الجمال : هو التذوق للعلم الفني " ، وهكذا نقول باختصار : " إذا كانت العلوم الانسانية تهتم بما هو كائن ، فإن العلوم المعيارية تهتم بما ينبغي ان يكون " .
أوجه التشابه :
إن هذا الاختلاف الحاصل بينهما لا يمنع من وجود تشابه ولو بقليل بينهما ، خاصة إذا قلنا آن هذين العلمين من منظومات المعارف الإنسانية ، إذ أنهما من حقول المعرفة التي يجد فيهما الإنسان فضوله المعرفي المتكون كواحد من أهداف الحياة الفكرية ، ومن هذا كانا تفكيرين بشريين هادفين ، خاصة على مستوى دراسة السلوك الفردي والجماعي بجميع أنواعه وفوق ذلك كله نقول نوعان من المعارف البشرية نوعان من العلوم، التي وجدت على مستوى سطح تاريخ العلم .
طبيعة العلاقة بينهما :
إن المنظومة العلمية منظومة متناسقة مترابطة ، إذ أن كل علم يحتاج إلى آخر ولو على طريق طويل ، ومن أجزاء هذه المنظومة نجد هذين العلمين ، فقد تحتاج العلوم الإنسانية لمجموعة القيم التي تعدل سلوك الانسان على مختلف المستويات نفسيا واجتماعيا ، في حين تحتاج العلوم المعيارية إلى خبرة بالسلوك الإنساني الفردي والجماعي الذي لن تجده غلا عند العلوم الإنسانية.
إذن تبعا لذلك تكون العلاقة علاقة تكامل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://boukoftane.3oloum.com
 
مقالة : قارن بين العلوم الإنسانية والعلوم المعيارية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
طالب المعرفة  :: منتدى التهاني :: الشعب الأدبية :: قسم الفلسفة-
انتقل الى: